في الوقت الذي يكافح فيه العالم كله لمحاربة فيروس كورونا واكتشاف طريقة لمواصلة الحياة اليومية بشكل طبيعي، يبدو أن بعض البلدان وجدت طريقة لمواصلة أمورها واتمام أعمالها بشكل سلس. وهذا ما عملته جامعة BTT في اليابان عندما ابتكرت طريقة عبقرية لإجراء حفل تخرج في فندق Grand Palace في طوكيو بطريقة سمحت لطلابهم بالمشاركة دون المخاطرة بالتعرض لفيروسات كورونا.

حيث تواجد خريجيهم الأربعة من خلال شاشات معلقة على روبوتات يرتدون أثواب التخرج من أجل مواكبة الحدث واستلام شهاداتهم بكل أمان.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني