لا زالت موضة الفستان الأسود موجودة منذ بدايتها فلم تختفي في أي فصل من فصول السنة، ويعد الفستان الأسود مناسب في كل المناسبات ولا يزال اللون الأسود هو سيد الألوان جميعها في كافة خطوط الموضة فالفستان الأسود أو ما يسمى بـ “The Little Black Dress” تيمنا بمن ارتدته أول شخصية مشهورة الممثلة آودري هيبورن في فيلمها الشهير Breakfast At Tiffany’s في عام 1961 م والذي كان من تصميم ماركة جيفانشي.

أصبح الفستان الأسود رمزا لجميع النساء فأناقة آودري البسيطة وتسريحة شعرها المتناسقة والمكياج الذي أبرز أنوثتها جعل من هذا المظهر قدوة لجميع السيدات منذ عصرها وحتى هذا اليوم، فلا يوجد سيدة أو آنسة لا نجد في خزانة ملابسها فستان أسود واحد على الأقل.

الأعمار

ما يميز الفستان الأسود أنه مناسب لجميع الفئات العمرية فلو ارتدته طفلة يعطي انطباع بالفخامة، وأن ارتدته فتاة في سن المراهقة يعطيها انطباعا بأنها السيدة الأولى، أم الشابة فيعطيها أناقة تبرزها على من في سنها، والمرأة الكبيرة يضيف إليها بعض من الاتزان والوقار.

مناسبة

إن الفستان الأسود ليس مناسب لكل الأعمار فحسب بل يمكن السيدة الرشيقة ارتدائه والممتلئة أيضا فهو صديق جميع السيدات بكل مقاييسهن، كما بالإمكان ارتدائه في كل المناسبات سواء كانت صباحية أو عصرية أو لليلة، ويمكن ارتدائه في حفل صغير أو كبير، أو في مناسبة تتسم بالفرح أو الحزن.

نصائح

فأن رغبتي سيدتي ارتدائه صباحا بإمكانك إضافة شالا ملونا، وكعبا متوسطا، وأن كنت ترغبين في ارتدائه للعمل بإمكانك ارتداء معطفا رسميا ذو ألوان رسمية مثل الكحلي مع تسريحة شعر رسمية كذيل حصان على سبيل المثال، وإما أن رغبتي ان ترتدينه عند زيارتك لصديقاتك فارتديه مع “بوت ذو كعب مسطح” أو “حذاء مسطح” مع إسدالك لشعرك، وأن كنت ترغبين في حضور مناسبة لليلية أو “زواج” قومي بتسريح شعرك مموجا وضعي أحمر شفاه غامق اللون والبسي مجوهرات بارزة وحذاء ذو كعب عالي.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني