شابة سعودية توصف تصاميمها بالأنوثة والرقة، والخفة والدقة في التفاصيل شغفها منذ الصغر تصميم الأزياء فنالت إجازة من The School of Museum of Fine Arts في بوسطون، وتخصصت في الفن لكن حلمها الكبير تحقق حين أطلقت خطًاً خاص بها يحمل إسمها، فعرفت الشهرة بسرعة إذ ألبست العديد من نجمات هوليوود كباريس هيلتون، كيلي أوزبورن وآشلي تيسدايل.

إنها مصمّمة الأزياء السّعوديّة رزان العزوني والتي تركت تصاميمها العصريّة أثرًا في عالم الموضة، ولكونها رمزًا للأنوثة والرقة والنعومة فهي مصمّمة الأزياء المفضّلة لدى النّساء العربيّات، حازت تصاميمها المرغوبة على تقديرٍ عالميّ  في مجال الموضة من قبل آيقونات كفرانكا سوزاني ونجمات كإيما روبيرتس.

منذ صغرها تمنت رزان أن تكون مصممة أزياء لأنها كانت لا ترضى عن الملابس التي تجدها في متاجر الأزياء. كانت تجري عليها التعديل المناسب الذي يجعلها أكثر ملائمة لشخصيتها.

توازي بين الأقمشة الخفيفة كالحرير والشيفون والقصات القوية التي تزيد من ثقة المرأة بنفسها؛ فهي تقدم تصاميم تعطي الشعور بالاتزان والشفافية في الوقت عينه، فاختارتها النجمات للسهولة في الحركة على الـRed carpet

ولدت المصممة السعودية رزان العزوني وترعرعت في المملكة العربية السعودية، في بيئة لم تساعدها على الإبداع والابتكار. ولكنها عزمت على تحقيق حلمها وشغفها وتطوير نفسها كفنانة، فلم تخفِ رزان منذ طفولتها شغفها القوي بكل ما هو متعلق بالفن؛ حيث التحقت بكلية متحف الفنون الجميلة وجامعة تافتس في بوسطن ماساتشوستس و أمضت سنوات في الدراسة والتعليم.

أثناء وجودها في الولايات المتحدة، ركزت على النحت، وطباعة الشاشة، وصناعة الورق. ومع مرور الوقت والى جانب حبها للفن، لم تنس رزان شغفها بالأزياء. وما ان تخرجت من الجامعة، حتى كرست نفسها حصريًا لهذا المجال، وانشغلت بتطوير علامة تحمل توقيعها الخاص. وقد أثّرت نشأتها وثقافتهاعلى تصميماتها في التّطريزات التي تنمّق تصميماتها.

بمجرد أن تخرجت من الجامعة، اتخذت رزان قرارا بعمل خط إنتاج خاص بيها وبدأت بتصميم بعض قطع الأزياء البسيطة والتي حازت على شهرة عالية حتى أنها لم تستطع الملاحقة على الطلبات من هذه التصميمات. لذا قررت أن تكرس وقتها كله للعمل في مجال تصميم الأزياء.

عندما بدأت المصممة رزان العزوني بدراسة الفن في الجامعة، أدركت أن الكثير من أعمالـها الفنية استلهمتها من الأزياء ومن المظهر الأنثوي، واعتقدت أن ذلك أسّس طريقها إلى عالم الأزياء.

وقالت المصممة السعودية إنها كانت مهتمة منذ الأزل بالموضة وتصميم الأزياء، وتعتقد أن سبب ذلك هو محاولتها المستمرة لإبراز شخصيتها من خلال أزيائها، فانتهت بتصميم ملابسها الخاصة مع الحرص على أن تكون مناسبة لشخصيتها.

وتعتقد المصممة رزان العزوني أنّ خلفيّتها في الفنّ منحت تصاميمها روحًا من الحدّة الفنّيّة، فهي تحاول أن تجعلها تشبه المنحوتات، فالمرأة بالنسبة لها تتمتّع بثقة بنفسها وتحبّ أن تعبّر عن نفسها من خلال الملابس.

تستمد رزان معظم إلهامها من النساء أنفسهن ومن اتزانهن الطبيعي. فكل قطعة من مجموعتها تصمم لاظهار المرأة بحلة أنيقة ومثيرة في آن. يطغى استخدام الأقمشة الفخمة والناعمة على تصاميمها، ما يضفي حركة على الملابس التي تبتكرها ويرتقي بالتشكيلة الى مستوى عال من الجودة.

 

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني