فانغ شوي – الذي يُترجم حرفياً إلى “الرياح والمياه” – هو جانب مهم من التصميم والهندسة المعمارية في أجزاء من آسيا. استنادًا إلى نظام صيني قديم ، يُعتقد أن وضع الأشياء أو المباني فيما يتعلق ببعضها البعض ومحيطها يجذب السعادة والحظ.

تقول المصممة تييري تشاو التي تعيش في هونغ كونغ، وتشتهر بدمج مبادئ الـ”فانغ شوي” في تصاميمها : “في فانغ شوي ، نركز بشدة على” (تشي) “، مشيرة إلى مفهوم الطاقة المستخدم أيضا في الطب الصيني التقليدي وفنون الدفاع عن النفس، موضحة :”تخيل نهرًا يتدفق خلال المساحة التي تحيط بك، إذا لم يكن يسير بسلاسة ، فيجب عليك إعادة ترتيب بعض الأثاث لإزالة هذه العوائق من طريقه.”

فلى الرغم من أنه استخدم تاريخيًا كوسيلة لتحديد اتجاه المقابر وغيرها من الهياكل ذات الأهمية الروحية في آسيا ، إلا أن فانغ شوي بدأ يدخل في احتياجات وأذواق جيل اليوم لتحقيق التوازن في المحيط من خلال البساطة والتبسط.

تؤكد تشاو أن منزلنا هو ملاذنا وتقول :”أنا شخصياً أستمتع حقًا بأن أكون في المنزل ، لذا فإن المنزل هو مكان يمكنني فيه إعادة شحن طاقتي. إنه مكان يمكنني أن أكون فيه بالكامل أن أفكر وأسترخي وأعيد حساباتي فهو مساحة تمثل من أنا وعليها بصماتي”.

لذلك حتى بالنسبة للمشككين في فلسفة فانغ شوي فيمكن أن تؤدي مع ذلك إلى نتائج ممتعة جمالياً.

وبالنسبة ل تشاو فإن أهم مبدأ في فانغ شوي هو التوازن فترى أن “الين واليانغ”- الشكلان الأبيض والأسود داخل الدائرة ويمثلان التداخل بين طاقتان المتضادتان المؤديتان لحدوث أي شيء في الحياة- هو الرمز الأكثر أهمية في فانغ شوي. فعندما يكون هناك ضوء هناك دائما ظلمة  ويجب أن تحتوي المساحة على كليهما من أجل تحقيق التوازن. لا يمكن أن يكون المكان مثاليًا بنسبة 100٪ .

بصفتها مستشارة تصميم داخلي فتشجع تشاو الأشخاص على “إضافة كل ما يجعلك تبتسم إلى مساحتك حتى يمنحك معنى.”

عندما يتعلق الأمر بالتصميم الداخلي فإن اللجوء إلى مباديء فانغ شوي قد تكون مفيدة، فمن المهم حقًا أن نكون مدركين لما نريده في المساحة التي حولها  ؛كيف نزينها ، وكيف نستخدمها ، وماهو الغرض المحدد لكل زاوية.

وتنصح تشاو بضرورة التراجع وإعطاء أنفسنا خمس دقائق كل يوم للتفكير في المساحة الخاصة بنا، ومل إذا كانت هناك بعض الأشياء التي لم ننظر إليها منذ فترة  أو إذا كان هناك كومة من الورق في المكتب تحتاج إلى تبديدها.

بحسب تشاو تشعر الطاقة بالركود ، ويمكنك تغييرها بالتخلص من الأشياء التي لا نحتاجها أو إضافة أشياء تضيف البهجة. فمثلا إذا أححنا عند دخول غرفة بالاكتئاب أو الضيف فهناك خطأ ما.

ما هي بعض الطرق البسيطة لبدء دمج فانغ شوي في المنزل؟ تنصح تشاو بالتالي:

-أولا تحديد الهدف من المكان ،  تجول في المساحة الخاصة بك وحدد الغرفة التي ستخدم أي غرض ، سواء كان للراحة أو القراءة أو الترفيه. اختر نمطًا يتناغم معك وزين مساحتك وفقًا لذلك. انتبه إلى الطريقة التي تشعرك بها الألوان – واستخدم الألوان التي تجعلك تشعر بالإيجابية أو بالحب.

-من الجيد أن يكون لديك جميع العناصر الخمسة (الأرض والخشب والنار والماء والمعادن) في منزلك. يمكن تمثيل الأرض بالحجارة أو الرخام أو البلورات أو الطين. عنصر الخشب هو النباتات.ويساعد استخدام النباتات في تنشيط  طاقة المنزل و يمكن أن تكون النار شموع أو إضاءة – أي شيء يولد الطاقة والدفء. ثم هناك ماء: نافورة ماء أو حوض أسماك. يمكن أن تكون العناصر المعدنية من النحاس والبرونز والفضة – أي شيء معدني.

–الحفاظ على الترتيب مهم للحفاظ على طاقة  فانغ شوي الإيجابية، من الضروري التخلص من المتراكمات أو الأغراض المتزايدة فهذا يساعد على توسيع المساحة وأيضا المدارك.

– تحسين مساحات العمل وأهمية الخلفيات الافتراضية، إذا كانت هناك أشياء تريد التخلص منها ممكن التبرع بها أو إهداءها لأحد فربما ستعطيهم طاقة إيجابية. وإذا كانت هناك أشياء تشتت الذهن أو تصرفك عن التركيز ، تخلص منها.

– وجود صورة ، أو قطعة فنية تجلب المشاعر الإيجابية. أضف ما يجعلك تبتسم إلى مساحتك حتى يمنحك معنى وأيضا التفاصيل الزخرفية ، مثل تركيبات الإضاءة أو فن الجداريات.

– يمكن الاستعانة بالألوان مثل الأصفر والبرتقالي على تفتيح المساحات ذات الضوء الطبيعي المحدود، فالبشر يتوقون بشكل طبيعي إلى أشعة الشمس ، لذا فإن استخدام ألوان مثل الأصفر والبرتقالي لتقليدها يمكن أن يكون مفيدا. يمكنك أيضًا استخدام إضاءة أكثر دفئًا أو إحضار أعمال فنية مع منظر شروق الشمس أو غروبها.

– يجب علينا دائمًا أن نكون حذرين بشأن استخدام المرايا. لأنها يمكن أن تعكس أشياء غير ممتعة ومناظر غير جميلة من خارج المنزل ، على سبيل المثال وبالتالي تؤثر على الطاقة الإيجابية ، في حين لو كانت تعكس الأشياء التي تريد رؤيتها أكثر ، مثل البحر أو المناظر الجميلة أو المنتزه فتعتبر مفيدة.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني