اختتمت مبادرة #حركتك_صدقتك فعاليتها بنجاح نهاية شهر رمضان المبارك، بعد أن أطلق الاتحاد السعودي للرياضة للجميع هذه المبادرة في بداية الشهر الفضيل من أجل تحقيق هدفين تمثلا في تشجيع افراد المجتمع على ممارسة الرياضة من المنزل والحفاظ على صحتهم خلال رمضان ودعوتهم لتسجيل انشطتهم الرياضية من أجل الوصول إلى تحقيق الهدف الثاني وهو جمع التبرعات لصالح جمعية إطعام الخيرية مقابل الأنشطة الرياضية التي تم تسجيلها. حيث وصلت قيمة التبرعات مع نهاية المبادرة إلى مبلغ 125,000 ريال، لتعكس هذه التبرعات حجم المشاركات التي شهدتها المبادرة من جميع انحاء المملكة والتي بلغت 5,500 مشاركة، وتجسّد أيضاً مدى تحفّز المجتمع للمشاركة في هذ المبادرة التي تنضوي تحت مظلة الحملة الناجحة والمستمرة #بيتك_ناديك.

وتندرج مبادرة حركتك صدقتك تحت التزام الاتحاد السعودي للرياضة للجميع في المساهمة بتحقيق مبادرات برنامج جودة الحياة، والذي يعد واحداً من مستهدفات رؤية المملكة 2030، إذ تم تصميمها لتتناسب مع قيم ومبادئ شهر رمضان فيما يتعلق بالعمل الخيري ومساعدة الأفراد والمجتمعات المحتاجة، ومزج ذلك مع الدعوة للحفاظ على صحة المشاركين من خلال تشجيعهم لممارسة الأنشطة الرياضية داخل المنزل.

حيث قامت آلية مبادرة حركتك صدقتك على مساهمة المشاركين بممارسة الأنشطة الرياضية داخل منازلهم خلال الشهر الفضيل، امتثالاً لتوجيهات وزارة الصحة التي تدعو للتباعد الاجتماعي خلال هذه الفترة، وتسجيل مشاركتهم عبر الموقع الإلكتروني الذي اتاحه الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، ليتم ترجمة هذه الأنشطة إلى تبرعات للأفراد والأسر المحتاجة، والتي عملت على إيصالها لهم جمعية إطعام وبدعم من وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية السعودية.

وبهذه المناسبة، أشاد رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضة للجميع صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود بالمشاركات الحيوية التي حظيت بها مبادرة حركتك صدقتك وقال: “لم يقتصر دور المشاركين في المبادرة على ممارسة الأنشطة الرياضية والحفاظ على صحتهم فقط، بل قاموا أيضاً بدعوة وتشجيع الآخرين للمشاركة معهم، حيث رصدنا كمّاً هائلاً من التغريدات والمنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تعهّد فيها المشاركون على تحفيز الآخرين للإنضمام إلى المبادرة، وما شهدناه من تفاعل من قِبل المشاركين يدل على وجود مفهوم الترابط الاجتماعي في المملكة، ويؤكد على سعي الجميع لنشر روح الإيجابية والصحه البدنية والعمل الخيري، وجعلنا نفخر بهذه المبادرة كواحدة من المحطات المميزة في مسيرة الاتحاد السعودي للرياضة للجميع والتي ساعد بنجاحها المشتركون من انحاء السعودية”.

كما نوّه سموه رئيس مجلس الإتحاد بالدور الكبير الذي لعبه فريق تدريب حملة بيتك ناديك، مشيراً إلى أنهم قاموا بأداء واجبهم نحو المبادرة بكل روح وطنية، وبذلوا ما بوسعهم ليكونوا قدوة للجميع، وتوجّه بشكرٍ خاص لهؤلاء المدربين وهم الكباتن فهد سعود السهلي وعبدالله عبدالباسط أبا فلاته ونجيا صالح الفضل وأحمد محمد المصعبي وآية صالح الدهيمان وياسمين هشام حسن.

وأضاف سموه: “نستطيع القول أن حملة بيتك ناديك قد شهدت تطوراً جوهرياً منذ انطلاقها في البداية لمواجهة الظرف الإستثنائي الذي أصاب المملكة والعالم، لتصبح الآن دليلًا متكاملاً من أجل الحصول على أفضل نمط حياة صحية.” كما أوضح سموه: “يمكنني أن أصف حملة بيتك ناديك بالمسار الإستراتيجي من أجل الوصول إلى حياة أفضل عبر المحافظة على الصحة والنشاط البدني والذهني”.

يذكر أن حملة بيتك ناديك والتي بدأت بهدف تشجيع المجتمع على اتباع العادات الصحية أثناء بقائهم في المنزل وتزويدهم بالنصائح عن كيفية تعزيز لياقتهم من خلال بوابة حياة صحية، قد تمكنت من استقطاب العديد من المشاركات والمشاركين من كافة الأعمار، واستطاعت رفع الوعي بأهمية ممارسة الرياضة وبناء الحياة الصحية وتجربة تحديات جديدة. كما استطاعت الحملة عبر انشطتها الرقمية إلى الوصول لأكثر من 4 ملايين شخص بنهاية شهر أبريل، وحفزّت مجموعة كبيرة منهم في المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي على مشاركة انشطتهم عبر تسجيلها ونشر الآلاف من المحتويات المرئية في مواقع التواصل الاجتماعي.

اضافةً إلى مبادرة حركتك صدقتك، قام الاتحاد السعودي للرياضة للجميع بإطلاق عدد من المبادرات الاخرى تحت مظلة حملة بيتك ناديك خلال الشهرين الماضيين، حيث تعاون مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية على إنشاء تحدي تحرّك والعب الأول من نوعه والذي تم تصميمه لربط الالعاب الاكترونية بعدد من الأنشطة الرياضية المتنوعة، كما

أطلق الاتحاد بالتعاون مع الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية التحدي الجامعي والذي استهدف طلبة الجامعات السعودية من خلال تحديهم بأنشطة رياضية متنوعة للحفاظ على نشاطهم ولياقتهم.

ومن جهة اخرى استطاعت حملة بيتك ناديك استقطاب اهتمام مجموعة واسعة من شركات القطاع الخاص من خلال اطلاق  تحدي الشركات، الذي استقطب كل من شركة بيبسكو العربية وشركة القدية وبنك الرياض، وشركة البحر الأحمر للتطوير وشركة حلواني اخوان ومشروع نيوم وشركة بن زقر والاتصالات السعودية والبنك السعودي البريطاني (ساب)، والعديد من الشركات الاخرى.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني