في الوقت الذي بدأت فيه صالونات الشعر تعود للعمل بعد الهدوء النسبي لجائحة كورونا على الرغم من أن الحذر الشديد يكتنف العمل من انخفاض الإشغال إلى ارتداء العاملين الأقنعة وأخذ الاحتياطات الواقية ، إلا أن العودة لا تزال مثيرة للسعادة لدى الكثير ، فلا شيء يضاهي تدليك فروة الرأس الاحترافية في حوض  شامبو أو الشعور بالتجدد مع تقليم أطرافه وتشذيبها . ليس فقط بسبب الجذور البيضاء والجفاف الذي أصاب الشعر جراء الحظر ولكن لأن الصيف يعطي ذلك الشعور الفريد بالرغبة بالتجدد والتغيير، سواء باختيار صبغات وقصات ملفتة أو لون خيالي جديد أكثر جرأة.

وقد عبر عدد من مصففي الشعر أن التوجه لدى الكثير نحو شعر ذو تدرجات وتموجات رمادية والتي من ميزتها أن تنمو  بشكل رائع وطبيعي خاصة مع توقع موجة ثانية محتملة من الحظر.  وبالتالي عدم الجنوح لأي شيء يحتاج رعاية عالية للمحافظة عليه مثل تحسين اللون بدلا من تغييره بالكامل. لذا  يدرس مصففو الشعر المحترفون أفضل الطرق للتعامل مع ألوان الشعر المختلفة هذا الصيف ، مع مراعاة طبيعة ملمسها في حال إعادة الحظر.

ويتجهون للون الأفتح خلال الصيف والذ ينمو بأناقة فائقة بحيث لا تضطر المرأة لزيارة الصالون مرة أخرى حتى منتصف الخريف أو أواخر الخريف وللانتقال من لونك الأساسي إلى الألوان المضيئة الفاقة بسلاسة ، يوصي بتظليل الجذر واستخدام تقنية الإضاءات ( الهايلايت)  المتوسطة الخاصة به ، والتي تحتوي على تدرج  بين الإبراز واللون الحالي للعميلة مما يجعل جذور الهايلايت تتداخل بسلاسة مع  اللون الأساسي.

وينصح خبراء الشعر مثلا الشقراوات بالتفتيح ولكن ليس بشكل حاد فمن المهم الحفاظ على صحة الشعر ووضع عملية الأكسدة في الاعتبار. واستخدام مرطبات الشعر   خاصة بالنسبة للقوام المجعد والمتعرج حيث أن  بتلوين الشعر باللون البلاتيني وتعرضه للشمس سيزداد اللون تفتيحا ويتضرر الشعر لذلك فالأفضل التوجه قليلاً إلى الألوان الأكثر دفئا  مثل البيج الدافئ فحتى مع تعرضه للشمس بشكل طبيعي فإنها ستلمع.

كما ينصح أخصائيو الشعر بتجنب الألوان النحاسية وعدم تفتيح جذور الشعر لإن الشعر الموجود بين طبقات الهايلايت التي تم تفتيحها سيعود إلى درجات الألوان الأكثر دفئًا بشكل طبيعي وبالتالي نحصل على الدرجة  النحاسية التي نود .

كما يشبر ا×صائيو الشعر إلى أهمية اختيار الشامبو والبلسم والألوان العلاجية وأقنعة الشعر للمساعدة على إبقاء أشقر فاتح اللون وبارد.

أما بالنسبة لذوات الشعر البني فينصح الخبراء باعتماد الهايلايت الناعمة والدقيقة والتي ليست بعيدة كثيرا عن لون الشعر الأساسي لتلعب ألوانها الطبيعية دورا في التركيز على  المناطق التي تعانقها الشمس حول الوجه ، وأيضا إستخدام علاج اللمعان سيعيد تنشيط اللون ويعززه  ليست أخف من مستويين من لونك الأساسي.

في حين يرى الخبراء أن ألوان الباستيل الحقيقية تعتبر جميلة على قاعدة شقراء بيضاء ، ولكن الألوان الجريئة والمشرقة تأخذ أيضًا لون أشقر أعمق. ولكن كقاعدة عامة ، تتلاشى الألوان الدافئة (الوردي والأحمر والبرتقالي والأصفر) بشكل أفضل وأسرع ، في حين أن الألوان الرائعة (الأزرق والأخضر والبنفسجي) يمكن أن تترك الأثار الزرقاء أو الخضراء غير المرغوب فيها تظل لفترة أطول مما نريد. لذلك ينصح  من تفكر في التغيير بتجربة لون باستيل بأن تدرك أنه يمكن أن يتلاشى بسرعة كبيرة خلال الصيف.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني