أعلن عمرو محمود ياسين نجل الفنان الكبير وأحد عمالقة السينما المصرية الممثل محمود ياسين عن وفاته اليوم عمر يناهز 79 عاما.

وكتب الفنان والمؤلف عمرو صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “توفي الى رحمة الله تعالى والدي الفنان محمود ياسين.. “إنا لله وإنا إليه راجعون”.. أسألكم الدعاء”.

 ولد محمود ياسين في محافظة بورسعيد الساحلية في شمال مصر،و تعلق بالمسرح منذ أن كان في المرحلة الإعدادية وشارك في (نادي المسرح) في بورسعيد وكان يحلم  أن يقف في يوم ما على خشبة المسرح القومي. ثم انتقل إلى القاهرة للالتحاق بالجامعة وتخرج في كلية الحقوق. وبدأ مسيرته الفنية في أواخر الستينيات من خلال المسرح. ثم حقق حلمه بالانضمام للمسرح القومي الذي قدم عليه وعلى المسارح الأخرى عشرات الأعمال المميزة مثل (ليلى والمجنون) و(الخديوي) و(حدث في أكتوبر) و(عودة الغائب) و(الزيارة انتهت) و(بداية ونهاية) و(البهلوان).

وقام بعدة أدورا بسيطة في السينما إلى جاءته فرصة البطولة ألأولى في فيلم (نحن لا نزرع الشوك) أمام الفنانة الكبيرة شادية عام  1970 وبعدها مثل ( الخيط الرفيع) أمام فاتن حمامة و(أنف وثلاث عيون) أمام ماجدة الصباحي و(قاع المدينة) أمام نادية لطفي و(مولد يا دنيا) أمام المطربة عفاف راضي و(اذكريني) أمام نجلاء فتحي و(الباطنية) أمام نادية الجندي و(الجلسة سرية) أمام يسرا و(الحرافيش) أمام صفية العمري.

ترك ياسين إرثا كبيرا من الأفلام والمسرحيات والمسلسلات في تاريخ الفن في مصر حيث شارك في أكثر من 150 فيلما وأكثر من 60 مسلسل درامي و20 مسرحية. كما اشتهر  لتميزه بصوت رخيم وأداء مميز في اللغة العربية بالتعليق والرواية في المناسبات الوطنية والرسمية، كما أدى أدوارا قوية في المسلسلات الدينية والتاريخية.

 

وقد نشرت زوجته الفنانة شهيرة صورة له عبر حسابها الشخصى على موقع “فيس بوك” معبرة عن حزنها الكبير لوفاته بعد صراع مع المرض معلقة عليها “رحل حبيب عمرى خلاص”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني