لم يكن جورج كلوني ولا المنتجين في  عام 2013  يتوقعون نجاح فيلم “Gravity”  ، وهو فيلم إثارة في الفضاء تشاركه البطولة ساندرا بولوك، عند عرضه تلك السنة لذلك قال كلوني إنه وافق على “نسب مئوية من الفيلم” بدلاً من الراتب.  وعندما حقق فيلم إثارة رواد الفضاء نجاحًا كبيرًا كان نصيب كلوني بضعة ملايين من الدولارات. ولم يكن متزوجا بعد أو لديه عائلة في ذلك الوقت.  و بدلاً من أن يحتقظ بها اختار أن يتنازل عنها – نقدًا – لأصدقائه المقربين.
و قال عن أصدقائه ” لقد فكرت أنه  كما تعلمون ، بدونهم ليس لدي أي شيء من هذا ونحن جميعًا قريبون جدًا و إذا صدمتني حافلة ،مثلا،  فإنهم جميعًا مذكورون في الوصية،  فلماذا أنتظر حتى تصدمني حافلة؟”

وأضاف : “لقد جملت خريطة في يدي وأشرت للتو إلى جميع الأماكن التي ذهبت إليها في العالم وكل الأشياء التي تمكنت من رؤيتها بسببهم، وقلت: كيف تعوض اناس بهذا الشكل؟ وقلت:  حسنًا: ما رأيك بمليون دولار؟ ”

قاد كلوني شاحنة قديمة إلى مستودع أوراق مالية في وسط مدينة لوس أنجلوس حيث “لديهم منصات نقود عملاقة” ، وملأ أمتعة بـ 14 مليون دولار واستدعى أصدقائه إلى منزله ووزعها عليهم.

إنها واحدة من العديد من الحكايات الشخصية التي شاركها جورج كلوني في مقابلة تلفزيونية مطولة، والذي  غالبًا ما يظل بعيدا عن الشاشة ، ويختار قضاء بعض الوقت مع أطفاله الصغار وزوجته ، محامية حقوق الإنسان الدولية أمل كلوني.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني