غيب الموت الممثل هادي الجيار أحد نجوم مدرسة المشاغبين – عن عمر ناهز 71 عاما- تاركا لمحبيه إرثا فنيا جاوز الـ 200 عمل، ربما من أشهرها دور “لطفي” في مسرحية مدرسة المشاغبين.

وتوفي الممثل المصري الكبير فجر الأحد، بعد دخوله للمستشفى بيوم واحد بسبب إصابته بفيروس كورونا.

وكان  الجيار في قد أعرف في إحدى اللقاءات السابقة  أنه لم يستطيع في البداية أن يجاري نجوم المسرحية في “إفيهاتهم” في مدرسة المشاغبين حيث كان يضحك مع الجمهور من تعليقات عادل إمام و سعيد صالح. وأوشك أن يتوقف عن الاستمرار في العمل معهم في المسرحية.
وتابع الراحل: “قلت للأستاذ عبد المنعم مدبولي مش عارف أروح فين وأجي منين في وسطهم، قالي أقعد وأتعلم وجرب وحاول تعمل زيّهم، واتمشى على المسرح كأنك في فسحة بيتكم، وأقنعني أكمل”.

وشارك الجيار في أعمال كثيرة أخرى، خاصة في الدراما، على رأسها مسلسلات: “المال والبنون” و”العصيان” و”الوجه الآخر” و”الضوء الشارد” و”الأسطورة” و”ولد الغلابة”، بالإضافة إلى أنه تعاقد مؤخرا للمشاركة في الجزء الثاني من مسلسل الاختيار.

وإلى جانب مسرحية “مدرسة المشاغبين” أبدع الجيار في المسرح، في أعمال مثل: “أحلام ياسمين”، “لما قالوا دا ولد”. ومن مشاركاته السينمائية: “ثم تشرق الشمس”، “احترس عصابة النساء” و”انتهى التحقيق” و”ليالي الصبر” و”درب الجدعان”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

// post square advertisment for level 1 and 2 ////////////////// // // post square advertisment END //////////