بعد أن أظهرت النجمة اللبنانية ميريام فارس ابنها  معها في الإعلان الدعائي، توقّع جمهور برنامج “هيدا حكي” أن يظهر “جايدن” أيضاً  في حلقة  الثلاثاء المنصرم، التي استضافها فيها الممثل عادل كرم بمناسبة عيد الأم، إلا أنّ الحلقة انتهت ولم يظهر الطفل، في قرارٍ مسبق من والدته بعدم إظهاره إلى الصحافة، أقله في هذا العمر.

ميريام تحدّثت خلال الحلقة عن تعارفها على زوجها داني متري الذي وصفته بأنه صديقها قبل أن يكون زوجها، وقالت إنّها كانت في مطعمٍ برفقة أصدقاءٍ لها، فتقدّم إليها طالباً منها التقاط صورة، واكتشفت بعد الحديث معه أنّه قريب للقلب.

وأعادت ميريام القصّة التي سبق وروتها مرّاتٍ عدّة، بأنّها أعطت داني رقم والدتها وليس رقمها الخاص لأنّها لم تكن تعرفه، وقالت إنّه اتصل بها ودعاها إلى العشاء فلبّت دعوته، وتوطّدت علاقتهما، ومن يومها بات يعتبرها زوجته المستقبليّة.

ونفت ميريام ما يقال عن أنها تخفي زوجها، وقالت إنها تخرج معه باستمرار إلى أماكنٍ عامة، إلا أنّها لا تعرض حياتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكّدةً أنّ هذه المواقع للحياة العملية فقط.

-وميريام تحدّثت عن ابنها وقالت إنّه  مصدر تسليتها الوحيدة وسعادتها هو وزوجها، وأشارت إلى أنّه غيّر مسار حياتها إذ أنها باتت تسافر ساعاتٍ لتحيي حفلاتها وتعود فور استيقاظه ليجدها إلى جانبه، وأكدت أنها تحتفظ بمقطعٍ مصوّر له وهو جنين يرقص داخل بطنها أثناء غنائها أغنية “غافي”.

وأكدت ميريام أنها ترغب بإنجاب طفل ثانٍ، وقالت إن جايدن كان نسخةً من والده ثم بات يشبهها اليوم، واعترفت رداً على سؤال لعادل بأنها تحب زوجها أكثر من ابنها.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني